Tuesday, September 27, 2011

كبار السن يتزوجون والشباب ينظرون !



"من حق الكبير يدلع ", مقولة كثير نقولها ونتمازح بها وهي حقيقة أن كبار السن نساعدهم مثل الأطفال وما يطلبونه يوفر لهم وبكل احترام , هذا حقهم وأيضا يستحقون أكثر من ذلك وهو أن يتزوج قبل ابنائه من بعد وفاة زوجته أو حاب أن يعود إلى شبابه, في غزة , كل يوم فرح ممزوج بدماء ويزف بطلقات الأعداء, فمنا من ينتظر الموت ومنا من يطمح أن يكون له زوجة وبيت يعيش فيه معها ويشعر بأنه انسان له أسرة يحبها يجتمع معها كل يوم في الصباح والمساء,

وتتفاجأ بأن كبار السن هم الذي لديهم هذا الطموح ويخطفونه منك  ليتزوجوا وأنت تنظر إليهم بحلمك المفقود , فهذه قصة واحدة فقط من التي شاهتها من بين مئات القصص التي شاهتها والتي أسمعها يومياً , في أحد المساجد التي ءُأدي فيها الفريضة رأيت بعض كبار السن يجتمعون مع بعضهم وفي أعينهم نظرات الموت وفي قلوبهم نبضات الحب والحياة, فيقول أحدهم للآخر لقد رأيت لك عروس جميلة ورائعة 100% ، فرد عليه قائلا كم عمرها ,قال:35 عام ,فنظر اليه بنظرة شبابية  وقال انت جاي تضحك علي , أريدها  "ماكسمم" 25 سنة , فرد عليه ضاحكا هيني اخذتها وعمرها 35 سنة على شو شايف حالك, فدخل آخر من كبار السن وقال لهم أما علمتم أن أبو أحمد لم يأتي الى المسجد قالو له صحيح ما الذي حدث له, فرد وقال لو تعلم خبره لتذهبون إلى بيوتكم ويطرد كل واحد منكم أولاده من المنزل ,ثم قال إن أبو أحمد في شهر العسل, له له له, وجميع الموجودين لديهم أبناء يريدون أن يتزوجوا.

وأنا ذاهب الى المنزل وعلى أول الطريق أيضا رأيت مشهد لكبيرين في السن يتحدثان عن هذا الأمر والكل يسمع وينظر ويتمازح , فهذه فعلاً حقيقة يعيشها المجتمع العربي وخاصة في فلسطين أن كبار السن يتزوجون مثنى وثلاث ورباع , والشباب لا شيء. من حق الكبير يدلع.

كان دائما الختيار مشغول مهموم عندما تسأله ما الذي شاغل همك يقول لك الولد بدي ازوجو , أما الآن قل له ما الذي يشغلك يقول بدي أتزوج.
والشيء الجميل الذي رأيته مؤخراً أنه أصبح معهم هواتف نقالة ويريدوا أن يصبحوا مثل الشباب يتحدثون مع من يعشقونها :)

هذه الحالة جميلة جداً عندما يكون هناك اهتمام بكبار السن , فلهم الحق وأنا أدعم هذه الوجه التي يعيشونها , فما بقى لهم من أشهر أو سنين فإن هذا هو معنى الكفاح من أجل الحياة , بقول الرسول صلى الله عليه وسلم "لو قامت الساعة وفي يدك فسيلة فازرعها", أشد على أيديكم وعلى قلوبكم يا كبار السن.




تعليقات الفيس
5 تعليقات بلوجر

5 comments :

  1. اهه ياابو الشريف وعامل حالك ما بدك تتزوج , صاير تغار من الختيارية.

    ReplyDelete
  2. ههههههههههههههههههههههههههههههههه والله انت شكلك بدك تكبر نفسهم.(موضوع جميل جدا)

    ReplyDelete
  3. والله كلامك صحيح سلالة الختيار أحسن منا احنا جيل اليوم خربان

    ReplyDelete
  4. رائع وجميل ممتاز على طرحك للموضوع وربنا يجوزك في اقرب وقت ,, موضوع وجب الاهتمام فيه

    ReplyDelete
  5. طيب يا مثنى والكبار ربنا يعينهم على أزواجهم ويزيد ويبارك في ذريتهم.

    ReplyDelete

وما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

نحن نتألم لكن انتصرنا !!

جنين - رحلة دم وقلعة إستشهاديين

إن الله ينصر الأسرى بغير الناس

About Me

My photo

كاتب، ومهندس حاسوب، ماجستير تكنولوجيا معلومات، أميل إلى السياسة أكثر من التكنولوجيا، وأكتب عن المقاومة أكثر من الأدب، أحب التصوير أكثر من التصميم، ولا زلت أنتظر الحرية

When I get Free, you won't see me here for dust 

FaceBook

من تغريداتي

من قناتي

صوت